انثى استثنائــــيه

__online.html     أمرأه استثنائيه
لا تتحدثي معي كباقي النساء
 فانت استثنائيه
 متوجه بين النساء
 تتصور على هيئه بشر
 اهناك بشر بغياب ست النساء
 لا اذكر لا اتذكر
 لا.......تمهلي يا سيدتي
 انت استثنائيه
 بمفردات ابجديتك العرفيه
 ادخلتني بالاقامه الجبريه
 لا .. لا وألف لا
 أنا في كل حرف وشتى أنواع الغرابة
 أرى في عينيك نجوم فارسيه
 وعلى شفتيك ألف سؤال وسؤال
 سأقول لك من أنا
 وأحكمي أنت إن كنت كالرجال
 فيني شموخ .. غضب .. كبرياء .. طموح
 .. حب .. حنان .. عطاء
 واخاف ....من انثى استثنائيه
 لا تتعجبين ولا يتعجب احد
 فما زلت بالبدايه وساكمل لكي الحكايه
 بين اظلعي قلب ضعيف لكنه طاهر صدوق
 خسر جميع الحروب
 جراحي شفائها على يد استثنائيه
 يحب ويكابر.....رغم انه خاسر خاسر
 اكره الحقد امقت الغدر
 على ايدي انثى كانت استثنائيه
 عند حزني....ابتسم
 ويبكي عن مقلتي قلمي
 دموع حبري اجدها جمرا على اوراقي
 لا اجيد التخفي ولا التلاعب بالجمل
 عند غضبي ...اصرخ على اعالي الجبل
 اعبر عن رئيي مهما حصل
 احب عدوي واتالم لغيري
 لكن عند وجود انثى
 استثنائيه
 شعرها يعزف لحنا غجريا
 تتراقص على انغامه نجمات الليل الصيفيه
تملك عينان تقتل بسهام تشفي الامراض
 عند حزنها يظهر على السماء غضب
 وتنهال ببكاء مدميه
 تعبر عن رئيها بلمسه بغمزه
 تجعل من كبريائها طوقا
 ووساما ...يبجل
 نسيت..........
 فانت لست كباقي النساء

انت انثى استثنائيه
 فعندما تجرح امراه استثنائيه
 تقابل ذلك بحزن عميق
 يمزق منها القلب الرقيق
 ويطفئ من وجهها البريق
 تحتكر احزانها وتطفي على الوجه بسمه
 من لا يقدرها ....
 فحقه منها التجاهل
 فهي لست دمية جميلة خرساء
 ولا إمرأة سخية بلهاء
 ألم أقل لك إنك لست كباقي النساء ؟
 عندما تحب . .تصبح وردة جورية
 صاخبة نقية
 مشاعرها جلية .. عنيفة شقية
 ما ذكرته هو رذاذ من مطر
 أو قطرة من بحر
 فأنت لست كباقي النساء
 امرأة غير اعتيادية
 أنثى . . نعم ..
 و لكن استثنائية
 وأميرة على نفسي
 وملكة على عرش ذاتي
 هل عرفتني الآن
 أنت الإستثنائية
 أنت هنا .. وأنا هناك
 ساجدك في عواصم الذات
 لأنك عاصمة البوح
 وعاشقة الصمت في آن واحد
 وهل عرفت كيف يجتمع جمال البوح مع تمرد الصمت
 في آن واحد
 ألم اقل لك بأنك أنثى إستثنائية
 تلك هي أنت
محمد حسيـــــــــــــن
__online.html
Advertisements

رفقا…

رفقا يا زماني…

ما عدت اتحمل الاحزان

خذ مني الهوى…خذ مني كياني

رفقا يا زماني…اثقلتني الاحزان

رفقا يا بشر…رفقا يا بشر

فالدمع من العين اندثر

رفقا …بربكم …فما عدت شيئا يذكر

ما عدت انا …

ما زلت انزف …ما زلت ابحر هناك

رفقا …رفقا…رفقاااااا

هذا انا… وهذا كل ما تبقى هنا

اترى الليالي تنسيني..

اترى الاحلام …ترميني

اترى الذكرى تشقيني..ام تبكيني

رفقا…لن نعود…لن نجتمع

رفقا…يا احزاني…دعينا نفترق

كالشمع فؤادي احترق…

وضيائي تاه في الغسق

ما عاد للامل وجود

وما عادت الروح كما سبق…

رفقا يا زماني..انني اختنق..

بالامس نسجت من الاحلام عالما

ومزقتها رياح الاحزان والزمان

ها انا …حطام بين حطام

رفقا…ما عدت اتحمل الاحزان

رفقا …

في ليالي البكاء.. رسمتها ظلا

وتراقصنا ..وهمساتنا نغما

كم تواعدنا على ان نلتقي..

ولم نلتق…حتى بدنيا الاحلام  تفرقنا

والعمر يمضي…حزنا باحزان

فرقا…يا ايها الساقي

قد ارتشفت ما يكفيني

وما عدت اعلم من انا ..

هناك شيئ يشدني

هناك همس يهمس باذني

يوما ما…سترى الحياة

وستنسى جرحا يؤرقك

ستغدوا املا كبيرا

وتزهر الحياة بعيونك

ويغدو العمر بلحظة…كالجنون

وتعود لنفس الطريق فرحا

شمعتا احترقت انت

لكنها انارت لك الطريق

فانت ما زلت تحيا بها

والاشواق لديك ..هي الدليل

لا تحزن …وانهض من الحطام

فانت يا انسان…زهرة ببستان

تذبل احيانا…لكنها تحيا بمرور الزمان

وسياتي من يرويها …حبا وحنان

سياتي من يرويها…ولا تسالني من انا

ما انا الا صوتك الساكن بالحطام

محمد حسين

لها

الى من امتلكت روحي

اليك اكتب حروفي

من قبلك يا حبيبة العمر

بقيت بين الناس تنهرني الخطايا

تائه الخطوات بين ظلمة الليل و اوهامي

ابحث عن انثى تطهرني بلمسه يداها

ابحث عن حب ابدي….قدسي قدس الطهاره

وسنين عمري سنين احزاني

بزحام الالم ترميني كالشظايا

ففي كل الدروب من عمري روايه

ومن الاحزان صرخت..صرختي البكماء

فرتعدت من اليأس..خوفا

ورميت في انقاض العمر بقايا احلام

ابكيها وتبكي دموع عيناي سواها

كم جفت نبضات في الفؤاد

و فاضت دمعتي…وزاد الوجه شحوبا

و مضيت أنتظر ان تهلي يا مهجتي

كي تعود.. فرحتي…وبسمتي

وسنين العمر تنزف من عمري

وينزف القلب دموع الحزن من زمني

وبقيت اسير على بقايا من امل

ان الله سيبعث بك يا قدري

ان هناك في حلم زارني يوما

انثى ….تبداء روايتي بين يداها

وكنت … سماح …كنت انت هبة الله

حين رئيتك اول مرة تاهت اعيوني

وغدوت بين الاعماق …وبين الحنايا

وادركت اني لم اضع العمر بحثا عن هوايا

قد كان في قلبي يعيش

كالطفل ينمو بين اضلعي

وكان يطهرني شيئا فشيئا من الخطايا

لا تعجبي إن قلت إني قد رأيتك

قبل أن تأتي الحياة

وبأنني يوما عشقتك عشق صامت

وغدوتي سرا.. لا أراه

باعدت الايام يوما بيننا

و تهت و هربت في بحر الاوهام

وفي حلم مر علي من زمن الزمان

انثى ….تبداء روايتي بين يداها

ها هو الطفل الصغير يعاتبني

ماذا فعلت ..كيف ابتعدت عن هوايا

وانتحرت بين الدروب وشلت خطاي

بحثا عن مناي …عن من تطهرني من الخطايا

كم عشت انبش في بقايا اليأس

أسأل عن هواي…عن منايا

وكم كان القلب مدركا لمنتهاه

وكنت اتبع خطاه..

فلقد أحبك قبل أن تأتي الحياة

قد كنت في قلبي

ولم أعرف اسرار القلوب

إني أضعت العمر معصية

وجئت الآن عندك كي أتوب

وأمام بابك جئت أحمل توبتي

لا حب غيرك.. لا ضلال.. ولا هروب!!

وجدتك …وعاد الامان الى قلبي

وتراقص الفؤاد مع حروف اسمك

ورميت خلفي تلك الاوهام

وبدائت بين كفا يداكي…قصه الخلود

وسمعت صوت الله يعلو في مدينتي

الان قد بدأت مسيرتكم بنور هدايتي

اليوم بدأت قصه حبي الابدي…الازلي

لقد اعدت الروح الى جسدي

و النبض للقلب الذي تاهت خطاه

و من اليأس العقيم إلى غد يهفو.. ضياه

لكي تحيا الحياة……

فأنت التي قلبي لها

دوما يدين ..بسعادتي

شكرا لها ..في كل حين بكل طرف عين

 محمد حسين

يا حروفي

يا حروفي اجتمعي…

ويا اوراقي احترقي…

ويا انامل يداي اعزفي

اعزفي لحنا …خطي بالقلم انشوده الزمان

يا قلمي …عدت من جديد..

عدت من بعد زمان …وزمان…كان

عدت من بين ركام الاحزان

فشدو ..رفقا…اجمل الانغام

يا من اعادت لي الازمان

وغردت في قلبي …كعصفور ببستان

من قبل عيناك..من قبل ان اعشق هواك

وقد مضى العمر بلا مؤنس

جلست …عندما حل المساء

اراقب …اتخيل..واكتب…وارسم

فوجدت على الاوراق حروفا

وجدت على دفتري رسم وجهك…

و وردتان …وقلب ينبض بالحياة

يا لغزا لم تفسره الاكوان

كيف اعدت الحياة للانسان

وانا الذي ما عرف الفرح يوما

واتيت من بين الدخان..!!!

كنت وما زلت نورا لي بالظلام

في الاحلام..وفي وضح النهار

انظر في شتى معاني الجمال

في الازهار…في البدر المنير

في كل مكان وزمان

محمد حسين

مر زمن

brown-business-card-template copy

….الجزء الاول …

مر زمن وزمان على حرفي
مر يوم وايام على ابجديتي
كنز دفين في جوفي…
كلما ليست كالكلمات في صدري
تخال الحروف اني هجرتها
وهي التي تسكن اعماق روحي
ففي كل حرف كتبت في الماضي انثى
واليوم اكتب بحروف نبضي
هي انثى لو لم تكن لخترعتها
لو لم تكن قدرا,,,لصورتها
احاول مرارا وتكرارا وصف حبي لها
اكتب بعض شعر هنا وهناك
واخجل منها..واعود أمحوها
كأن الفؤاد ونبضه يعزفها
فالحب تارة يغدو انغاما
سأتلو عليكم تراتيل عشقي لها
وليسمع جميع البشر قصتي

****
قالت : اتحبني ؟
فاجبتها ..
يا طفلة في الهوى اسقيتها
يا نبض في الفؤاد قد سما
شمس الحب قد انارت سمائنا
وفي اعماقنا عشق قد اشرق
قلب بين الاضلع يخفق
كلما لاح طيفك او ذكر اسمك
نعم..احبك…أحبك
فانت في حياتي يا حياتي
كالعصفور عند شروق الشمس…
بين جوانحي وأجضاني يزقزق

****

قالت ايا هاذا …الحب طوفان
فقلت لها هل القتيل يغرق؟
اني قتيل عيناك …
ومن لمسه او همسه احيا
فأنت انثى…
قبل ان اختارك…كنت قدرا
احب فيك المسكن واحب العشق
انا شاعر…فيك احيا
فدعيني ها هنا…دعيني
فما سلمت امري يوما
وما جادلت انثى الا سقما
ولم انطق …ولن انطق يوما
الا عند وجود انثى …استثنيتها
انت… يا من تسالين ان كنت احبك
هل غاب القمر يوما…
ونسيت الشمس ان تنير نهارنا
ففي كل لليل اناجي القمر
واشكو له بعدا..
كتبت ولم ازل اكتب به شعرا
وشرقت على دنياي بشمس
اسميتها شمس السماح بعد قهر

****

احبك وكلما فكرت باني لا احبك احبك اكثر
واشواقي تكبر وتكبر
فما بعد الهيام متيم
وانا متيم فيك لا اكثر
في الامس كان الكلام محال
واليوم اضحى حلالا
للحظات العشق انتمي
وان كانت فيه منيتي
فالعشق يا معشوقتي انت
في داخلي نهر الحنين
والحنين لاحضانك يشقيني
والقلب…. مشدود اليك
بكل لحظه يعاتبني
يهمس بغضب لم تقل احبك
ايقنت ان الامر تعدى حدودي
ان قطع الود موت…
وان في غيونك بات محراب
وان التحدث بالهوى…لا يحتاج صوت

عيناك فقط

398906_418277344864455_1003238175_n copy

بين ذقنه وياقة قميصه يكمن موطني و فتنة فيها أعيش
كلمات قالتها في لحظة وغابت بين انفاسي
مهلا سيدتي
إسمعيني للمرة الأخيرة
فقد فتحت بيداك ابواب الجنة الازليه
وأريد أن اسكنها حتى ايام الشيخوخه
وأعلق عشقي بين يداك
وأنتزعك من قلبي وشرايني كل الاحزان
سأكون كالضل لك تراني اينما ذهبت

*****
عيناك فيهما سحر
احتاج عمري كيف افك سحرهما
فلا تحزني ان كنت اسيرها
فانا عشقت السجن والسجان
اسافر بين هدبهما…
وما كنت ابحر في سواهما
فانا عشقتك قبل ان اولد
وجهها بدر…وعيناها نجم
شفتاها ناي…وحروفها نغم
زرعتك بداخلي…
ونور وجهك لم يغادر مقلتي

****
والارتماء بين ذراعيك حلم
او ضربا من ضروب المحال
بصارة رحت اغدو تبصر رؤياي
فقالت صعب ان تسافر في سماي
فتهت وتاهت حروفي بالوجدان
وسالت سؤال حائر
من سيفتح قلبه لي..
لابث لها شكواي…
تعبت قدماي من طريق الظلام
تعبت من السفر في هيام
تعبت من طرق باب الاحزان

*****
الى ان اهلت علي بدر التمام
وجها منيرا…عينان تتالقان
فقلت لها…
كلت يداي…ادميت العينان
غنيت للمطر…وذبت بالاحزان
وذبت حزنا بغناي…
ابحرت ودفه المركب تابى
ان تسير على هواي
غنيت فيها فلست اقربها
بنظرة منها يسكر المسكر…..

*****
فاقبلت…. حبيبتي
فغدى قلبي يغني
متحديا وجعي واسااااااي
من يوم ابتسم ثغرك…
وضحكت عيناك…بمحياي
قد صار عندي بدرا جميل…
لا يملكه احداااااا ….سواي
لو كل ما املك في الوجود بأسره
عيناك…فقط
والله العظيم تكفيني …

*****
يا انثى اعادت توازني بنظره
واحالت ايام الحزن الى فرح
وتظلل فوق ايامي كالشجر
ايا حضنا احتواني ويحتويني
رأفة ورحمة
فأنا صغيرك وكبيرك …مهما كبرت
انت الحنان والجنون في آن
يا من اعادت تكوين القمر
وعصفورة تشدو في السحر

*****

تتشابه الايام من دونك
تتشابه الاشياء من دونك
تهبط النجمات …تنكسر
انت رحلتي الابديه
حبك زادي ومائي
كل الاقاويل ..الحكايات والروايات
كذبتها…لم اصدقها
صدقت شيئا واحدا…
ان تكوني بالوجود زوجتي

****
من دونك حبيبتي…فاتنتي
من انا ماذا تكون هويتي؟
حين اغارت عيونك بسهام
كسرت جيوشي…سقطت مدينتي
ولوحت بشمس هزيمتي
واعلنت الاستسلام…
اذكر انك…وانت وحدك
اجمل شيء في دنياي

*****
صغيرتي..حبيبتي..
الغي المسافه بيننا
وادخلي روحي…وعروقي
فمسكنك قلبي..
ولا تساليني ماذا او كيف
ولا تساليني ماذا اريد
ففي كل ثانيه معك
قلبي يولد من جديد
يا روعه الاحساس…يا من اريد
هذا قدرنا…ليس اختيارنا
ان تكوني بداخلي كالدم بالوريد
قدر اتى…والله يفعل ما يريد

محمد ح سين

هي انثى

هي انثى

هي انثى

هي انثى ببساطتها..بشقاوتها

هي الحب في شتى مذاهبه

وبقايا النساء جميعهم مختلفون

هي انثى…غدت مذهب

هي انثى… غدت بحياتي كوكب

هي انثى… وهي من اعشق

***

هي انثى…

ليس لها مثيل ولن يكون

ف والله لو خيرت الفا..

ما اخترت غيرها عشقا

هي انثى في كل قطرة منها

تخفي في حناياها وضحكتها

عبير الورد و عشق ليلى

***

هي الأنثى

بعينا رجل عشق اسمها

من في ذلك يعترض…

فالكل عليها متفق

العقل والقلب ..وروح تتقد

هي انثى

كمهرة تجرى بين احرفي

غزال شارد صاد فؤادي وهرب

هي …ترافقني تتبعني

تراني اينما كانت

وتتواجد اينما سأكون

اغازل فيها  النجوم

اغازل كل ما فيها …ولا انسى العيون

ولي عذري ..فأنا مفتون

هي انثى…

بين كفا يداها جنات الخلود

ومن قتلها غدوت واخر شهيد

***

هي انثى…..

ما بيني وبيني اعشقها

اخفيتها عن ناظر من حولها

وهي من تطل من عيني

هي انثى دحرت كل الاحزان

في جمالها مد وجزر…

وبين المد والجزر ….

يعقبع فؤاد عاش مذهولا

هي انثى…

ادهشتني وما زالت تدهشني

بكل دقيقة دهشة…والثانيه احلى

هي انثى…هنا مرت…

وادخلتي لحياتها وغدوت رسولا

***

هي انثى….

اعادت للاحلام روعتها

واعادت للحب مليكه..

متوجا بين الرجال بانوثتها

هي للعشق….مهابتا

فان حاولت وضع تعريف لها

عجزت..وخذلت…فلا مثيل لها

هي انثى تغزل فيها الشعر والنثرا

هي انثى اجتازت العقل والمنطق

هي انثى…..

يكاد الشوق يقتلها …ولا تنطق

***

هي انثى….

فجرت في صدري نبض الاشواق

وحلقت في سماء روحي

وتأخذني لحضن….غدى جنتي

واصبح يوما منزلي..

هي بدايتي … وفيها حن خاتمتي

***

هي انثى….

قلبي في هيامها قد ذاب

والقت الامل في دربي

وفرشتها بساتين على الاهداب

هي انثى لم ارى لها مثيلا

وكل من قال هناك….كذاب

هي من تعطي بلا حدود…

وتعطي من دون ان تطلب حساب

هي من صححت لي العشق يوما

وهي من الغت التعبير بالكلمات

وادخلتني لعصر الصمت

واتقنت معها لغة العيون بالذات

هي انثى…

احبها بكل بساطة….لانك انت

قالت أحبك

قالت أحبك ..وسكتت
وسرحت بكلمة خرجت
اه والف اه من حروفها
كيف استباحت روحي …
قلبي ..وعقلي…وجسدي

دقات قلبي توقفت لوهلة

من ابتسامة ثغرها المبتسم

قالت احبك

كلمة هزت اركاني …

زادت من لوعة شغفي 

يا قلب..خرجت تلك الحروف من الشفاه

ولا زالت تتردد في مسمعي

كمجنون لا يعلم ما دهاه

مهلا ..رويدك…ارجوك..

فقد ضعت في بعضي 

بالله عليك كيف افيق؟

ام اني اهذي..ام انني حالم

قولي احبك مرة اخرى

قوليها لكي اصحو من ليل وجداني

لكي افيق مما دهاني

فهذا القول اشجاني

يكاد الدمع ينهمر من عينايي

من كلمه خرجه من الشفاه

فالصبر يا مولاتي اعياني

فانت من في الروح لا احد ثان

انت الحبيبة..انت المنى

انت الصفاء…انتي النقاء..

في صدر ايماني

قالت احبك

وقد علمت ..بانها النور بقلبي

وفي خديك زهور بستان

والسحر اجتمع بمحراب عيناك

قوليها مرة اخرى وكفى

لكي استفيق من نشوة الاحلام

هلوسات مجنون
محمد ح سين