عام مضى


عام مضى …

هذا انا..وهذه انت….
عام مضى …
ولم ازل اذكر تلك العينان

ما زال اسمك فيه شجن
وما زلت عند غيابك احتضر
مرة سنة …مر عام
يوم كان …لا يشبه الايام
كمثل يومنا هذا..ولد فيه حب
اصبح عمره عام..
والفؤاد ..في بركان اشواق
طال الانتظار ..في طيات الاوراق
تلك التي امتلات بحرف عشق الفؤاد
مر عام كامل…
ولا زلت اتذكر تلك العينان…
وابتسامه مرسومه على تلك الشفتان
لا زلت اذكر انني كنت صفرا في الغرام
وعند حضورك..قبل عام..
ابحرت في بحر الغرام ..
وكبر معك طفل صغير يسكن اضلعي
شاء القدر ان يكون يوم مولدك
لله درك يا صغيرتي..قد كبرتي عام
واليوم اصبح عمري بوجدودك
بقربك …بعشقك..بحبك
وها هو قد مر عام ….
ولا زلت اذكر انني…
قد كنت وما زلت افشي للبدر شوقي
يا بدرا انار عتمه دنيتي…
هل افشي البدر اليك شوقي؟
يا ويله ان قال انني…ابكيك شوقا يا عمري
ففيك يا صغيرتي سلبت العقل والفؤاد
واضحيت مجنون عيناك …
وها هو قد مر عام يا مولاتي
منذ رؤيتي لمحياك ..لعيناك
تركت الاطلال..تركت الاحزان تمضي
واصبحت بدنياي اسطورة..
وروايه …قد بدات منذ عام
لا تسالي متى تنتهي..فلن تنتهي
فانت اضحيت روضتي..وانت زهرتي
في يوم عيد مولدك كان لقائنا
كان مولد حبنا..كان بدايه شوقنا
توجتك ملكتا..اميرة على النجوم
وكنت وما زلتي حلمي الذي لا يزول
وردت على الفؤاد ….حبيبتي
وها انا اليوم كالطفل يعبث
بشموع ..بالحلوى..فرحا بيوم مولدك
مر عام رغم اننا افترقنا …
الا انني ايقنت باني لن اعشق سواك يوما
وكنت انت..سر اسراي
وكان الشوق جل انهياري
يزورني كل لليلة..وانا على يقين يزورها بالمنام
دمعه من عيناها تقتلني…
وابتسامه من شفتاها تحييني
وان لاح تفكيري عنها لحظة
يذكرني نبض الفؤاد بعزف اسمها
وهكذا مر عام اخر منذ مولدها
واصبحت في حياتي..كاليقين
كم بحت باحزاني لمرآتي…وعندك سعادتي
طفوليه الصفات لقبتك يوما
وتنبات العرافة عنك يوما
وانا من استهزئت في كلامها مرارا
واليوم ايقنت انك حقيقه
اليوم في عيد ميلادك ساقولها علنا
احببتك منذ كنت طفلا…
عشقت ابتسامتك وعيناك
عام مضى مولاتي…منذ رؤيتي لعيناك
وانا اداري عيناي كي لا اكشف سري
وكم داريت ان افشيه علانيتا
لكن..هاهي انامل يدي تخونني
ابت ان تصمت كصمت شفتاي
باحت بمكنون عام….عام
لا تلوميني..ولا تلومي ضعفي وقلة حيلتي
يا صاحبه الوجه الطفولي..
يا حب عمره عام ..يا قدري
الحب استثار في دمي عاما
لم اعد قادرا على الكتمان
فعام مضى ..والعمر يمضي
بخريفه وبصيفه بربيعه وشتائه
كل الفصول اضحت انتي….
وفي كل يوم اصبر روحا تسكنني
واخبر الاشواق ان تحتمل
عام مضى يا حب العمر
وكتبت فيك الف حرف وحرف
قف ايها العام الجديد ولا تسر

بقلمي
محمد حسين

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s